التشكيلية

ريهام السنباطي

فنانة تشكيلية مصرية من مواليد سنة 1987 ترجع أصولها لصعيد مصر الامر الذي دعم تميزها وتفردها وحصولها على لقب فنانة الصعيد التشكيلية تتميز بإختلاف أهداف أعمالها الفنية لتحقق رسالة الفن ودوره في التنمية المجتمعية بشكل عام والعمل على تحقيق الإرتقاء بالوطن من خلال رسالة الفن فهي أول من :ينفذ ورش عمل فنية لعلاج اطفال التوحد ورئيسة ومؤسسة حملة فنون وردية للتوعية بسرطان الثدي (للصم ) بالفن التشكيلي وعضو منظمة الشباب الدولية للسلام – مقرها كوريا الجنوبية – الى جانب إنفرادها بتوثيق ظاهرة السوبر قمر ثوثيق فوتوغرافي وشاركت فيما يزيد عن خمسون معرض مابين محلي ودولي
ريهام السنباطي

رسالة ماجيستير مقدمة لأطفال التوحد ..

قصص إجتماعية

رسالة الماجيستير الخاصة بالفنانة،: "تصميم قصص إجتماعية تفاعلية على ويب الأطفال ذوى التوحد كمدخل لتنمية مهارات التواصل" ، وتهدف هذه الدراسة إلى توظيف القصص الإجتماعية التفاعلية كمدخل لتنمية مهارات التواصل من خلال الويب لدى عينة من الأطفال ذوى التوحد، "
قصص إجتماعية

عملى الفنى

الحصان

الخامة: طباعة على قماش
تقنية الطباعة بالمونوتيب
المقاس: 25*40
سنة الإنتاج: 2010
الحصان

عملى الفنى

النائحات

عملى الفنى "النائحات"
الذى شاركت به فى معرض القط الفرعونى .. بالتحرير لاونج
ونظمه جمعية الصداقة المصرية البلجيكية ..
نوع العمل "كمبيوتر جرافيك"

والعمل مستوحى من مقولة المؤرخ هيرودوتس:
عندما كانت تشب النار في مكان ما في مصر،
كان الرجال يهرعون لحماية القطط قبل التفكير في اطفاء النار.
فمن كان يقتل قطة خطأ او عمدا يُقتل، يتجمع الناس ويقتلونه .
النائحات

قصص إجتماعية

"تصميم قصص إجتماعية تفاعلية على ويب الأطفال ذوى التوحد كمدخل لتنمية مهارات التواصل" ، وتهدف هذه الدراسة إلى توظيف القصص الإجتماعية التفاعلية كمدخل لتنمية مهارات التواصل من خلال الويب لدى عينة من الأطفال ذوى التوحد، "

فنون وردية

المعرض فكرة مختلفة للتعبير عن هموم وآلام مريضات سرطان الثدى، اللاتى حاولت دفعهن لرسم ما بداخلهن من مخاوف وأوجاع من خلال الرسم كنوع من أنواع العلاج

معرض إنسانيات زايد - 3 مارس

معرض فن تشكيلي يحقق تخليدا لكلمات الشيخ زايد ال نهيان – رحمه الله- الخاصة بالإنسانية لتكون وسيلة لنقل الرسالة للمجتمعات وخاصة مجتمعات الشباب

معرض إنسانيات زايد -رحمه الله -

الإنسانية كلمة لشرحها لاتكفي السطور لما بها من عمق ،،، والإنسانية هي الطريق الرئيسي في الحضارة والتطور ،، وقلما تجد من يدرك معناها ويحققها بل ويزرعها في أذهان الشعوب الانسانية ،،،وقلما تجد التفافا من الشعوب حول إنسانية إنسان ،،، هو الشيخ زايد ال نهيان – رحمه الله –

أشترك ليصلك كل جديدي

ضع إيميلك وكن علي علم بكل جديد عن التشكيلية ريهام السنباطي

@Reham El-Sonbaty