15 أيلول/سبتمبر 2015

روبابيكيا

BY:

معرض تصوير فوتوغرافى للفنانة ريهام السنباطى

الأحد الموافق 8-12-2013

تم اليوم إفتتاح معرض التصوير الفوتوغرافى "روبابيكيا"

للفنانة التشكيلية ريهام السنباطى

وذلك ضمن حملة الفن حياة ..  وضمن فعاليات مهرجان ألوان لفنون الشارع

بالتعاون مع : الهيئة العامة لقصور الثقافة - إئتلاف فنانى الثورة - مؤسسة ساويرس الثقافية - المركز القومى لثقافة الطفل

والمقام بالحديقة الثقافية بالسيدة زينب فى الفترة من 8- 14 ديسمبر 2013

ويتضمن المعرض 20 صورة فوتوغرافية

بحضور وزيرالثقافة  د/ محمد صابر عرب  ونخبة من الفنانين والمثقفين

وتتحدث الفنانة التشكيلية ريهام السنباطى عن المعرض قائلة :

فكرة المعرض تعود إلى وجود الروبابيكيا فى حياتنا .. ولكننا نريد دائما التخلص منها .. من خلال وضعها فى أماكن للتخزين ونغلق عليها .. أو من خلال بيعها لبائع الروبابيكيا الذى يجوب الشوارع والميادين والحارات بعربته الخشبية الـ "كارو" مناديا نداؤه المميز "روبابيكيا.. أى حاجة قديمة للبيع .. بيكيا"

وكلمة روبابيكيا.. هى كلمة إيطالية معناها الأشياء القديمة، وخرجت الكلمة من المزادات الإيطالية، وعرفت طريقها إلى مصر ، واشتهرت لدينا الكلمة وأصبحت مهنة التجارة فى كل ما هو مستعمل وقديم .

وأضافت ريهام .. لكنى وجدت فى الروبابيكيا التى وجدتها "فوق سطوح بيتنا" تكوينات فنية رائعة وأشياء كنت أراها منذ الصغر .. ولكنها أصبحت الآن قديمة ومتهالكة ومليئة بالأتربة ..  أردت أن أحتفظ بها من خلال تصويرى الفوتوغرافى لها .

 و أرى أن الروبابيكيا من الممكن أن تصبح عمل فنى فى غاية الجمال .. ومن الممكن أن يستفيد منها المصورين الفوتوغرافيين فى إنتاج صور فوتوغرافية مميزة  .

وتصرح الفنانة التشكيلية ريهام السنباطى أنها سوف تقيم المعرض إلكترونيا على شبكة التواصل الإجتماعى "الفيس بوك"  وذلك يوم الأحد الموافق 15 ديسمبر 2013 ليتمكن الجمهور من مشاهدته .. والتفاعل معه بشكل أسرع .. مما يتيح الفرصه لمشاهدة المعرض لمن لا يستطيع الحضور إليه ..

 

قراءة 173 مرات
قيم الموضوع
(0 أصوات)
المزيد في هذه الفئة : إفتتاح المعرض »

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

معرض إنسانيات زايد -رحمه الله -

الإنسانية كلمة لشرحها لاتكفي السطور لما بها من عمق ،،، والإنسانية هي الطريق الرئيسي في الحضارة والتطور ،، وقلما تجد من يدرك معناها ويحققها بل ويزرعها في أذهان الشعوب الانسانية ،،،وقلما تجد التفافا من الشعوب حول إنسانية إنسان ،،، هو الشيخ زايد ال نهيان – رحمه الله –

أشترك ليصلك كل جديدي

ضع إيميلك وكن علي علم بكل جديد عن التشكيلية ريهام السنباطي

@Reham El-Sonbaty